Main menu

Pages

التهاب وحساسية اللسان | هايدى


 

يعد اللسان جزءًا مهمًا في الجسم، حيث يساعد في الكلام والطعام، ويلتهب اللسان (Tongue inflammation) ويزداد حجمه وينتفخ لعدة أسباب، وأحد أهم هذه الأسباب هي حساسية اللسان.


ما العلاقة بين حساسية اللسان والتهابه؟

يلتهب اللسان لعدة أسباب أحدها هي حساسية اللسان، حيث أن هناك أنواع من الأطعمة أو الأدوية أو مواد مهيجة يتحسس تجاهها اللسان فيلتهب بصورة مفاجئة.


غالبًا ما يحدث انتفاخ نتيجة حساسية اللسان، ويتعرض الأشخاص المصابين بحساسية اللسان لالتهاب وانتفاخ فيه نتيجة تناول طعام فيه من المكونات ما يشبه تلك الموجودة في الغبار، لذا يستجيب جهاز المناعة بشكل خاطئ لها ويقوم بمهاجمتها.

وغالبًا ما تكون حساسية اللسان مرتبطة بالفاكهة والخضار الخام غير المطبوخة، حيث تختفي المكونات التي تؤدي لحساسية اللسان بمجرد طبخها.


ويمكنك الوقاية من الإصابة بحساسية اللسان من خلال تجنب تناول الطعام غير المطبوخ.


ما هي الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى التهاب اللسان؟

هناك عدة أسباب عدا عن حساسية اللسان تؤدي إلى التهاب اللسان، نذكر فيما يأتي بعض منها:


1. جرح في الفم

في حال تعرض الفم إلى الجروح يلتهب اللسان، أحد أهم الأسباب التي تؤدي إلى التهاب متكرر في اللسان هو التقويم.


كما يجب الانتباه على نوعية الطعام الذي تتناوله، حيث يؤدي تناول الطعام الحار إلى التهاب اللسان.


2. الالتهابات

تؤدي الالتهابات بشكل عام لالتهاب اللسان، ولكن تسهم الفطريات والفيروسات بنسبة أكبر من البكتيريا بالإصابة بالتهاب اللسان.


3. نقص الحديد

يعد الغلوبين مهم لتقوية عضلات اللسان كما يؤدي غيابه لالتهاب في اللسان، يثمر نقص الحديد عن نقص في الغلوبين، مما يزيد من فرصة الإصابة بالتهاب اللسان.


4. أسباب أخرى

بالإضافة إلى المشاكل السابقة، قد تؤدي التغيرات الهرمونية وجفاف الفم للإصابة بالتهاب اللسان.


ما هي الأعراض المرافقة لالتهاب اللسان؟

ترتبط عدة أعراض بالتهاب اللسان، نذكر فيما يأتي بعض منها:


يختبر الشخص المصاب بالتهاب اللسان صعوبة في المضغ والكلام وعند تناول الطعام.

يتميز اللسان عند التهابه بنعومة سطحه وملمسه.

يتغير لون اللسان فيصبح أكثر شحوبًا.

يصاحب التهاب اللسان غالبًا انتفاخه.

كيف يتم علاج التهاب اللسان؟

هناك بعض الخطوات عليك اتباعها للتخلص من التهاب اللسان، نذكر فيما يأتي بعض منها:


يعد اللسان جزء من الفم، لذا من أهم الخطوات للحفاظ على سلامته هو الحفاظ على صحة الفم من خلال تفريش الأسنان مرتين على الأقل يوميًا.

يفضل أخذ المضاد الحيوي المناسب بعد استشارة الطبيب في حال كان أصل التهاب اللسان بكتيري.

يجب تجنب الطعام الخام غير المطبوخ كالخضار والفاكهة غير المطبوخة عندما يكون سبب التهاب اللسان هو حساسية اللسان.

يزيد التدخين والكحول من عواقب التهاب اللسان، لذا من الأفضل تجنبهم.

تزيد أو تتسبب الأطعمة الحارة عادةً بالتهاب اللسان، لذا من الأفضل تجنبها.

لا تستدعي أعراض التهاب اللسان زيارة الطبيب في حال كانت خفيفة وغير مزعجة، أما إذا كان الالتهاب مزعج والانتفاخ واضح يجب مراجعة الطبيب على الفور.

Comments