Main menu

Pages

تعرف علي فوائد الأفوكادو للرجل | هايدى


 


إليك في هذا المقال فوائد الأفوكادو للرجل بالتحديد، وتلك الفوائد التي قد يجنيها كل من يتناول الأفوكادو أيضًا بغض النظر عن الجنس:


ما هي فوائد الأفوكادو للرجل؟

يعد الأفوكادو من الأطعمة الصحية والمفيدة حقًا، لذا إليك مجموعة من فوائد الأفوكادو للرجل تحديدًا:


1. تعزيز الرغبة الجنسية

يساهم تناول الأفوكادو من قبل الرجال في تعزيز وزيادة الرغبة الجنسية لديهم.


إذ يحتوي الأفوكادو على مجموعة مختلفة من العناصر الغذائية، كما أنه مصدرًا جيدًا للدهون الأحادية غير المشبعة (Monounsaturated fat)، حيث تعمل هذه الدهون تحديدًا على التقليل من مستويات الكولسترول الضار وتعزيز عمل القلب من أجل زيادة تدفق الدم إلى أعضاء الجسم المختلفة بما فيها الأعضاء التناسلية الذكرية.


جدير بالذكر أن القضيب بحاجة إلى تدفق كبير من الدم من أجل الانتصاب والحفاظ عليه أيضًا. 


2. خفض خطر الإصابة بسرطان البروستات

من أهم فوائد الأفوكادو للرجل أنه يساعد في خفض خطر الإصابة بسرطان البروستات، وهو من أكثر أنواع السرطانات انتشارًا بين الرجال.


حيث وجدت أدلة أن مستخلص الأفوكادو ساعد في تثبيط نمو الخلايا السرطانية في البروستات بشكل ملحوظ.


فوائد الأفوكادو الأخرى

بالطبع لا تقتصر فوائد الأفوكادو على المذكورة سابقًا، بل من الممكن أن يستفيد الرجال من الفوائد الآتية أيضًا:


1. يمدك بالعناصر الغذائية المفيدة

يحتوي الأفوكادو على الكثير من العناصر الغذائية المهمة للحفاظ على الصحة بشكل عام، فهو يحتوي على:


فيتامين ج.

فيتامين ي.

فيتامين ك.

فيتامين ب6.

الفولات.

المغنيسيوم.

البوتاسيوم.

الأوميغا 3.

2. يعزز صحة القلب

كما ذكرنا سابقًا فإن الأفوكادو يساعد القلب على العمل بشكل جيد، حيث أنه يحتوي على مركب نباتي يدعى بيتا سيتوستيرول (Beta-sitosterol) والذي يساعد في الحفاظ على مستويات كولسترول جيدة، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على صحة القلب.


3. يقوي الرؤية والنظر

من الفوائد الأخرى التي قد يجنيها الرجل من تناول الأفوكادو هي تحسين الرؤية، وذلك بسبب احتواء هذا النوع من الطعام على كل من اللوتين (Lutein) والزيازانثين (Zeaxanthin) وهي مركبات مهمة للعين.


4. يحمي العظام

بما انه الأفوكادو يحتوي على فيتامين ك فهذا يعني أنه يساعد في تقوية العظام وحمايتها، حيث يعمل فيتامين ك على زيادة امتصاص الكالسيوم في الجسم ويقلل من إفرازه في البول.


5. يقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب

يساعد تناول الأفوكادو في التقليل من خطر الإصابة بالاكتئاب وذلك بسبب احتواءه على مركب الفولات، الذي يعمل على التقليل من تراكم الهوموسيستئين (Homocysteine) وهي مادة تقلل من تدفق الدورة الدموية ووصول المغذيات الضرورية للدماغ، كما أنها تعيق عملية إنتاج السيروتونين والدوبامين وغيرها من الهرمونات المهمة للمزاج والنوم وحتى الشهية.


6. يحسن من الهضم وعلميات الجهاز الهضمي

يمتاز الأفوكادو بقوامه الطري ومستوياته العالية من الألياف الغذائية المهمة لعملية الهضم والجهاز الهضمي.


بالتالي تناول الأفوكادو يساهم في حمايتك من الإصابة بالإمساك وعسر الهضم وحتى يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون.


ما هي الكمية التي يجب تناولها من الأفوكادو؟

بالطبع يمتاز إدراج الإفوكادو ضمن النظام الغذائي الخاص بك في تمتعك بالعديد من الفوائد الصحية، لكن في المقابل لا يجب الإفراط في تناوله.


بشكل عام يوصى بتناول حوالي نصف حبة من الأفوكادو يوميًا، حيث أن الأفوكادو تحتوي على كمية جيدة من السعرات الحرارية، فكل حبة تحتوي حوالي 200-300 سعر حراري، وخاصة لمن يرغب في فقدان الوزن أو الحفاظ على وزنه.


إلى جانب ذلك، يفضل التنويع في مصادر الدهون الصحية، بمعنى يفضل عدم التركيز على نوع واحد مثل الموجود في الأفوكادو فقط.

Comments